مشروع السيارات

اقرأ لنا | استمع الينا | شاهدنا | انضم الأحداث الحية | قم بإيقاف تشغيل الإعلانات | منشور |

انقر على لغتك لترجمة هذا المقال:

Afrikaans Afrikaans Albanian Albanian Amharic Amharic Arabic Arabic Armenian Armenian Azerbaijani Azerbaijani Basque Basque Belarusian Belarusian Bengali Bengali Bosnian Bosnian Bulgarian Bulgarian Catalan Catalan Cebuano Cebuano Chichewa Chichewa Chinese (Simplified) Chinese (Simplified) Chinese (Traditional) Chinese (Traditional) Corsican Corsican Croatian Croatian Czech Czech Danish Danish Dutch Dutch English English Esperanto Esperanto Estonian Estonian Filipino Filipino Finnish Finnish French French Frisian Frisian Galician Galician Georgian Georgian German German Greek Greek Gujarati Gujarati Haitian Creole Haitian Creole Hausa Hausa Hawaiian Hawaiian Hebrew Hebrew Hindi Hindi Hmong Hmong Hungarian Hungarian Icelandic Icelandic Igbo Igbo Indonesian Indonesian Irish Irish Italian Italian Japanese Japanese Javanese Javanese Kannada Kannada Kazakh Kazakh Khmer Khmer Korean Korean Kurdish (Kurmanji) Kurdish (Kurmanji) Kyrgyz Kyrgyz Lao Lao Latin Latin Latvian Latvian Lithuanian Lithuanian Luxembourgish Luxembourgish Macedonian Macedonian Malagasy Malagasy Malay Malay Malayalam Malayalam Maltese Maltese Maori Maori Marathi Marathi Mongolian Mongolian Myanmar (Burmese) Myanmar (Burmese) Nepali Nepali Norwegian Norwegian Pashto Pashto Persian Persian Polish Polish Portuguese Portuguese Punjabi Punjabi Romanian Romanian Russian Russian Samoan Samoan Scottish Gaelic Scottish Gaelic Serbian Serbian Sesotho Sesotho Shona Shona Sindhi Sindhi Sinhala Sinhala Slovak Slovak Slovenian Slovenian Somali Somali Spanish Spanish Sudanese Sudanese Swahili Swahili Swedish Swedish Tajik Tajik Tamil Tamil Telugu Telugu Thai Thai Turkish Turkish Ukrainian Ukrainian Urdu Urdu Uzbek Uzbek Vietnamese Vietnamese Welsh Welsh Xhosa Xhosa Yiddish Yiddish Yoruba Yoruba Zulu Zulu

إنهم في كل مكان - سرب هائل من الجراد ينزل على مكة

0a1a1-3
0a1a1-3
الصورة الرمزية

تجتذب مكة المكرمة في المملكة العربية السعودية ملايين الحجاج من جميع أنحاء العالم كل عام ، لكنها أصبحت هذه المرة موقعًا لحج مختلف تمامًا. ينتشر الجراد في أقدس مواقع الإسلام منذ بضعة أيام حتى الآن ، حيث تنقل وسائل التواصل الاجتماعي وصفاً مفصلاً عن الدمار الذي تسبب فيه.

إنهم في كل مكان - في الهواء ، على الأرصفة ، على أردية المصلين وعلى جدران المسجد الكبير. نزل سرب من الجراد على مكة ، مما أدى إلى عملية تنظيف واسعة النطاق.

وكلفت السلطات المحلية 22 فريقًا ، يتألف كل فريق من 138 فردًا ومسلحين بـ111 قطعة من المعدات المتخصصة ، للحد من انتشار الوباء.

وقالوا في بيان نقله موقع العربي "لقد سخرنا كل الجهود المتاحة للإسراع في القضاء على الحشرات حرصاً على سلامة وراحة ضيوف بيت الله".

كان العمال الملثمون يرشون مبيدات حشرية في المنطقة المحيطة بالمسجد الكبير ، مع إيلاء اهتمام أكبر لمواقع تكاثر الجراد بالقرب من مصارف المياه المفتوحة. ثم شوهدوا وهم يزيلون آلاف الحشرات الميتة من الرصيف.

قال مسؤولون سعوديون إن غزاة الحشرات تم تحديدهم على أنهم "جراد أسود" وأن نزولهم الغازي إلى مكة مرتبط بالهجرة.