مشروع السيارات

اقرأ لنا | استمع الينا | شاهدنا | انضم الأحداث الحية | قم بإيقاف تشغيل الإعلانات | منشور |

انقر على لغتك لترجمة هذا المقال:

Afrikaans Afrikaans Albanian Albanian Amharic Amharic Arabic Arabic Armenian Armenian Azerbaijani Azerbaijani Basque Basque Belarusian Belarusian Bengali Bengali Bosnian Bosnian Bulgarian Bulgarian Catalan Catalan Cebuano Cebuano Chichewa Chichewa Chinese (Simplified) Chinese (Simplified) Chinese (Traditional) Chinese (Traditional) Corsican Corsican Croatian Croatian Czech Czech Danish Danish Dutch Dutch English English Esperanto Esperanto Estonian Estonian Filipino Filipino Finnish Finnish French French Frisian Frisian Galician Galician Georgian Georgian German German Greek Greek Gujarati Gujarati Haitian Creole Haitian Creole Hausa Hausa Hawaiian Hawaiian Hebrew Hebrew Hindi Hindi Hmong Hmong Hungarian Hungarian Icelandic Icelandic Igbo Igbo Indonesian Indonesian Irish Irish Italian Italian Japanese Japanese Javanese Javanese Kannada Kannada Kazakh Kazakh Khmer Khmer Korean Korean Kurdish (Kurmanji) Kurdish (Kurmanji) Kyrgyz Kyrgyz Lao Lao Latin Latin Latvian Latvian Lithuanian Lithuanian Luxembourgish Luxembourgish Macedonian Macedonian Malagasy Malagasy Malay Malay Malayalam Malayalam Maltese Maltese Maori Maori Marathi Marathi Mongolian Mongolian Myanmar (Burmese) Myanmar (Burmese) Nepali Nepali Norwegian Norwegian Pashto Pashto Persian Persian Polish Polish Portuguese Portuguese Punjabi Punjabi Romanian Romanian Russian Russian Samoan Samoan Scottish Gaelic Scottish Gaelic Serbian Serbian Sesotho Sesotho Shona Shona Sindhi Sindhi Sinhala Sinhala Slovak Slovak Slovenian Slovenian Somali Somali Spanish Spanish Sudanese Sudanese Swahili Swahili Swedish Swedish Tajik Tajik Tamil Tamil Telugu Telugu Thai Thai Turkish Turkish Ukrainian Ukrainian Urdu Urdu Uzbek Uzbek Vietnamese Vietnamese Welsh Welsh Xhosa Xhosa Yiddish Yiddish Yoruba Yoruba Zulu Zulu

طيران الإمارات توقع اتفاقية جديدة مع إيرباص

سمو الشيخ-أحمد-بن سعيد -1
سمو الشيخ-أحمد-بن سعيد -1
الصورة الرمزية
كتب بواسطة دميترو ماكاروف

أعلنت طيران الإمارات اليوم عن طلب شراء 40 طائرة من طراز A330-900 ، و 30 طائرة A350-900 ، في اتفاق رئيسي تم توقيعه مع شركة إيرباص. تبلغ قيمة الصفقة 21.4 مليار دولار أمريكي بالأسعار المعلنة.

سيتم تسليم أحدث جيل من طائرات إيرباص A330neo و A350 إلى طيران الإمارات ابتداءً من 2021 و 2024 على التوالي.

بالإضافة إلى ذلك ، توصلت إيرباص وطيران الإمارات إلى اتفاق بشأن تسليم طائرات A380 المعلقة. ستتلقى شركة الطيران 14 طائرة أخرى من طراز A380 من عام 2019 حتى نهاية عام 2021 ، مما يرفع إجمالي عدد طلبات شراء طائرات A380 إلى 123 وحدة.

وتعليقا على اتفاقية تسليم طائرات A380وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم ، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة: “بعد شهور عديدة من المناقشات ، توصلنا إلى اتفاق مع شركتي إيرباص ورولز رويس.

لطالما كانت طيران الإمارات داعماً قوياً لطائرة A380 منذ إنشائها. بينما نشعر بخيبة أمل لأننا اضطررنا للتخلي عن نظامنا ، وحزننا لأن البرنامج لا يمكن أن يستمر ، فإننا نقبل أن هذا هو حقيقة الوضع. بالنسبة لنا ، تعتبر طائرة A380 طائرة رائعة يحبها عملاؤنا وطاقمنا. إنها أداة تمييز لطيران الإمارات. لقد أظهرنا كيف يمكن للناس أن يطيروا بشكل أفضل حقًا على متن طائرة A380 ، وقد وضعت طيران الإمارات المعايير لذلك من خلال تقديم تجارب عملاء فريدة لطائرة A380 مثل حمامات الاستحمام والصالة على متن الطائرة. ستبقى طائرة A380 ركيزة من ركائز أسطولنا حتى عام 2030 ، وكما فعلنا دائمًا ، ستواصل طيران الإمارات الاستثمار في منتجاتنا وخدماتنا على متن الطائرة حتى يطمئن عملاؤنا إلى أن تجربة طائرة الإمارات A380 ستكون دائمًا من الدرجة الأولى.

بشأن قرار شراء طائرات A330Neos و A350وقال سمو الشيخ أحمد: "إن استراتيجية أسطول طيران الإمارات لتشغيل أسطول حديث وفعال وكفء بكامل الجسم لم يتغير. ستكمل طائرات A40neos 330 و 30 A350 التي نطلبها اليوم مزيج أسطول طيران الإمارات ، وتدعم نمو شبكتنا ، وتوفر لنا المزيد من المرونة لخدمة الطلب الموسمي أو الانتهازي بشكل أفضل. ستلعب كل من طائرات A330neos و A350 دورًا مهمًا في خطط أسطولنا وشبكتنا المستقبلية ".

سيتم نشر طائرات A330neos على الوجهات الإقليمية لطيران الإمارات ، كما ستمكن الشركة من خدمة المطارات الأصغر وبالتالي فتح طرق واتصالات جديدة لشبكتها العالمية. ستكمل طائرات A350 عمليات طيران الإمارات لمسافات طويلة ، مما يوفر للناقل مزيدًا من المرونة من حيث نشر السعة في مهام تتراوح من 8 إلى 12 ساعة من مركزها في دبي.