مشروع السيارات

اقرأ لنا | استمع الينا | شاهدنا | انضم الأحداث الحية | قم بإيقاف تشغيل الإعلانات | منشور |

انقر على لغتك لترجمة هذا المقال:

Afrikaans Afrikaans Albanian Albanian Amharic Amharic Arabic Arabic Armenian Armenian Azerbaijani Azerbaijani Basque Basque Belarusian Belarusian Bengali Bengali Bosnian Bosnian Bulgarian Bulgarian Catalan Catalan Cebuano Cebuano Chichewa Chichewa Chinese (Simplified) Chinese (Simplified) Chinese (Traditional) Chinese (Traditional) Corsican Corsican Croatian Croatian Czech Czech Danish Danish Dutch Dutch English English Esperanto Esperanto Estonian Estonian Filipino Filipino Finnish Finnish French French Frisian Frisian Galician Galician Georgian Georgian German German Greek Greek Gujarati Gujarati Haitian Creole Haitian Creole Hausa Hausa Hawaiian Hawaiian Hebrew Hebrew Hindi Hindi Hmong Hmong Hungarian Hungarian Icelandic Icelandic Igbo Igbo Indonesian Indonesian Irish Irish Italian Italian Japanese Japanese Javanese Javanese Kannada Kannada Kazakh Kazakh Khmer Khmer Korean Korean Kurdish (Kurmanji) Kurdish (Kurmanji) Kyrgyz Kyrgyz Lao Lao Latin Latin Latvian Latvian Lithuanian Lithuanian Luxembourgish Luxembourgish Macedonian Macedonian Malagasy Malagasy Malay Malay Malayalam Malayalam Maltese Maltese Maori Maori Marathi Marathi Mongolian Mongolian Myanmar (Burmese) Myanmar (Burmese) Nepali Nepali Norwegian Norwegian Pashto Pashto Persian Persian Polish Polish Portuguese Portuguese Punjabi Punjabi Romanian Romanian Russian Russian Samoan Samoan Scottish Gaelic Scottish Gaelic Serbian Serbian Sesotho Sesotho Shona Shona Sindhi Sindhi Sinhala Sinhala Slovak Slovak Slovenian Slovenian Somali Somali Spanish Spanish Sudanese Sudanese Swahili Swahili Swedish Swedish Tajik Tajik Tamil Tamil Telugu Telugu Thai Thai Turkish Turkish Ukrainian Ukrainian Urdu Urdu Uzbek Uzbek Vietnamese Vietnamese Welsh Welsh Xhosa Xhosa Yiddish Yiddish Yoruba Yoruba Zulu Zulu

قم بزيارة فلوريدا لإجراء العمليات الحسابية على التأثير الاقتصادي لانسكاب النفط لشركة بريتيش بتروليوم

0a9_122
0a9_122
كتب بواسطة رئيس التحرير

شهدت فلوريدا الأضرار المادية الناجمة عن تسرب النفط من شركة بريتيش بتروليوم ، والآن ترى الضرر الاقتصادي.

تقوم شركة Visit Florida بحسابات حول الآثار السلبية لانسكاب النفط على سياحة الولاية.

شهدت فلوريدا الأضرار المادية الناجمة عن تسرب النفط من شركة بريتيش بتروليوم ، والآن ترى الضرر الاقتصادي.

تقوم شركة Visit Florida بحسابات حول الآثار السلبية لانسكاب النفط على سياحة الولاية.

يقول كريس طومسون ، الرئيس التنفيذي لشركة Visit Florida: "لكن الجزء المخيف الحقيقي كان وجود مؤشرات ثنائية الرقم تشير إلى أن الناس كانوا أقل عرضة للسفر إلى مناطق على طول ساحل الخليج لم تتأثر بشكل مباشر".

وفي مناطق أكثر تحديدًا في بانهاندل ، مثل ساوث والتون بيتش ، انخفضت أرقام السياحة بنسبة 20٪. يقول طومسون إنه قبل التسرب النفطي ، كانت فلوريدا تقود الأمة في الإقامات الفندقية. لكن هذا الرقم انخفض بمجرد اقتراب النفط من ساحل فلوريدا.

لا يزال تأثير التسرب النفطي على السياحة على مستوى الولاية واضحًا في الأشهر المقبلة.